حكومة شباب اليمن المستقل تعقد اجتماعها الدوري وتناقش جدول أعمالها

 [08/أكتوبر/2019] صنعاء -حكومة شباب اليمن المستقل: 

عقد في صباح الأمس الأثنين مجلس حكومة شباب اليمن المستقل اجتماعه الدوري في والذي ترأسته الاستاذه 
هناء أحمد الفقيه رئيسة مجلس وزراء حكومة شباب اليمن المستقل .

حيث وتم الإستماع الى التقرير المقدم من وزير الإدارة المحليه الدكتور عبدالمغيث الشمسي حول نتائج الزياره الميدانيه لمدينة الطويله وبعض القرى التابعه لها وقد تحتوى التقرير على العديد من الاشكاليات التي يواجهها اهالي المدينه وبعض القرى كان ابرزها انعدام وجود المياه الصالحه للشرب لأهالي المدينه وبعض القرى المجاوره والذي يبلغ عدد السكان الذي يعانون من هذه المشكله حوالي خمسه وعشرون الف نسمه وكذه مشكلة وعورة الطريق التي تربط الكثير من القرى ببعضها وعدم وجود وحدات صحيه في تلك القرى البعيده عن مركز المديريه

،واوضح وفد الحكومة خلال الزيارة ان هناك مشكلة تخص الصرف الصحي مما يؤثر علي مياة الشرب والابار كما وضح ان مدينة الطويلة لها العديد من الاثار الرائعة والعديد من المديريات بما حولها وجميع ذلك يحتاج الي توفير جميع الخدمات الاساسية مثل المدارس والمستوصفات وغيرها من المؤسسات الخدمية الهامه.

واستمع تقرير وزير السياحة الأستاذ طارق السميري حول اكتشاف الموميا في مدينة الطويلة والتي لازلت محفوظة في شنط من الحديد والتي تقدر عمرها باكثر من ٣٠٠٠ الف سنه قبل الميلاد

واستمع المجلس الى تقرير وزير النفط الأستاذ محمد الوظاف حول انقطاع المشتقات النفطية وقد وضح ذلك ان الازمة لازالت مستمرة حيث حمولة تلك السفينة لاتغطي الاحتياج الحقيقي للاستهلاك المحلي لأكثر من خمسة أيام في الظروف الطبيعية على أمل استمرار دخول باقي السفن النفطية المحتجزة عرض البحر،مؤكدا تحالف العدوان ومرتزقتهم لا زالوا مستمرين في إجراءاتهم التعسفية الممنهجة لتضييق الخناق على المواطنين وزيادة معاناتهم, غير آبهين بما قد يترتب على ذلك من آثار كارثية لا حصر لها على مختلف القطاعات المرتبطة بمعيشة المواطنين . ونظراً لتدني

المخزون المتبقي في منشئات الشركة بالحديدة ووصوله إلى درجة الخطر الحرج والذي ينذر في حال عدم دخول سفن نفطية بصورة عاجلة عن توقف عدد من الخدمات الأساسية نتيجة عدم توفير احتياجاتها اللازمة من الوقود للتشغيل مما ينذر بكارثة إنسانية لم يشهدها العالم أجمع وإبادة جماعية لشعب بأكمله على مرأى ومسمع من الجميع.

وتم السماع الي تقرير وزير الشئون الاجتماعية الأستاذة نجوئ حول المشاريع المطروحة من قبله وهو مشروع تدريبي وتاهيلي لعدد من الشباب كما يصنف ذلك في دورات في اللغة الانجليزية بما انه سيتم تسجيل الطلاب بموجب استمارات الكترونية تضم المعاهد والمنظمات الداعمة كما ان حكومتنا سوف تشارك في انجاح هذا المشروع التاهيلي .

وتم السماع الى رؤية امين العاصمة الأستاذ عبدالملك الخزان بحكومة شباب اليمن المستقل والتي تختص بامانة العاصمه من خلال المشاريع التنموية وتقديم دراسات بالخدمات المستدامة والتخطيط الاستراتيجي وتوضحيها بالبيانات الواضحة وتنص هذه الرؤية عمل زيادة في الايرادات وتحقيق الارادة الاقتصادية والعمل تحقيق الاهداف علي المستوي القريب والبعيد.

كما تم السماع الي تقرير وزير الكهرباء الاستاذه حنان بما يخص رؤيتها الوطنية لوزارة الكهرباء كون هذه الرؤية تحتاج الي تحرك فعال من العديد من ابناء الشعب والمنظمات والمؤسسات وباستخدام كل الامكانيات الموجودة للنهوض الي المستقبل وقد تم انتقاء بعض من المصادر والظواهر الخدمية لنيل الطموح المستقبلي كما يضمن الارتقاء بشكل افضل 
كما قدم بعض النقاط مثل تشغيل محطة حزيز وذهبان وغيرها من المحطات التابعة لوزارة الكهرباء ايضا سبل توفير الوقود لتلك المحطات.

واستعرض وزير التربيه بحكومة شباب اليمن المستقل الأستاذ أنس أمين جهود وزارة التربية والتعليم لتكريم أبنائها أوائل الجمهورية تقديرا لتميزهم وتفوقهم وكذا لتنمية روح التفوق والإبداع في نفوس الطلاب و تحفيزهم للجد و الإجتهاد بما يمكنهم من حصد المراتب الأولى . واشار إلى ان للجنة التكريم بوزارة التربيه والتعليم استكملت كافة الاستعدادات والتجهيزات اللازمة لاخراج الاحتفالية

بالمستوى الذي يليق بتميز وتفوق هؤلاء النخبة مشاريع علماء المستقبل. مضيفا ” شكلت لجان للتنظيم و استقبال الطلاب وتسكينهم مع مرافقيهم .معربا عن شكره وتقديره للجهات الداعمة لتكريم أوائل الجمهورية ولوزارة التربية والتعليم .

وفي نهاية اختتام الأجتماع تم مناقشة العديد من الأعمال الداخلية للحكومة.